منارة الرقاه الشرعيين
101
مرحبا بك فى منارة الرقاه الشرعيين
برجاء التسجيل اولا لتفيد وتستفيد
إدارة المنارة

lol!

منارة الرقاه الشرعيين

منارة الرقاه الشرعيين
 
الرئيسيةاليوميةدخولالتسجيل
للتواصل مع الشيخ / ناصر العريان _ الراقى الأتصال ب 01225064825 او 01067563254 من داخل مصر ومن خارجها أضف 02 قبل الرقم
المواضيع الأخيرة
» بحث حول ( احتراق الجن بين الوهم والحقيقة )
الإثنين يناير 16, 2017 9:53 am من طرف سعيد رشيد

» الصداع !!
الإثنين يناير 16, 2017 9:51 am من طرف سعيد رشيد

» الخدوش في الجسد !!!
الإثنين يناير 16, 2017 9:51 am من طرف سعيد رشيد

» الريحان واثرة علي الجن
السبت يناير 07, 2017 12:56 pm من طرف ناصر العريان

» التلبينة الوصفة النبوية للتقليل من الاكتئاب و الحزن
الخميس يناير 05, 2017 3:31 pm من طرف سعيد رشيد

» الفوائد والثمرات الحاصلة بالصلاة على الرسول عليه الصلاة والسلام
الأحد ديسمبر 25, 2016 10:59 pm من طرف ناصر العريان

» أسماء بنت أبى بكر
الأربعاء ديسمبر 21, 2016 6:27 am من طرف سعيد رشيد

» مختصر سحر الارحام
الإثنين ديسمبر 19, 2016 8:30 pm من طرف سعيد رشيد

» الريح أورياح الجن !!
الإثنين ديسمبر 19, 2016 8:29 pm من طرف سعيد رشيد

» خروج البقع عند الرقية يدل علي عدةأشياء :
الخميس ديسمبر 15, 2016 9:48 am من طرف ناصر العريان


شاطر | 
 

 قصص الجن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: قصص الجن   الإثنين يناير 05, 2009 1:16 pm

== يقال أن بن عيد هذا رجل سماك أي يمتهن صيد السمك وقد خرج يوما ما كما هي عادته للبحر مبكرا فرأى حمار وظنه لأحد أبناء قريته ففكر في نفسه انه إن تركه لربما ابتعد عن البلدة وضاع لهذا قرر أن ينتفع به لذهابه للبحر ومن ثم يسلمه لصاحبه عند العودة.

فركب بن عيد على الحمار للبحر وهناك ربطه ونزل بشباكه للبحر وما أن ألقاها حتى اصطاد سمكة كبيرة فقال هذه تكفي لهذا اليوم وقفل راجعا ولكنه لم يجد الحمار وحمل صيده وشباكه على كتفه وعاد والحزن والاسى والاسف على هروب الحمار وعند وصوله لنفس المكان الذي أخد منه الحمار انتفضت تلك السمكة وسقطت على الأرض وصارت رجل أمامه وهو يخاطبه: أنا حملتك من هنا للبحر وأنت حملتني من البحر لهنا « وركبة بركبة يا بن عيد ماكو زعل». ومن ثم اختفى وشاع الخبر انه جن وصارت مثلا يضرب.

** الرواى يقول : كنت احضر الودام أو البزار من الجبرة أي السوق المركزي كما يسمى اليوم لكننا نجده مأكولا عند تركه في العشة فقررت أن أرى من هذا الذي يأكله يوميا واختبأت في أحد الحصر وأخذت أراقب فإذا به قط اسود فحصرته في العشة وهات ياضرب بعصاه غليظة ومن ثم أطلقت سراحه.

وبينما أنا نايم جلست على حركة ناس حملتني معها بالهواء ومن ثم أنزلتني لمكان كبير وكانت هناك ناس مجتمعة لهم أشكال وأصناف أثارت الخوف والرعب في نفسي فأصبت بالذهول والخوف وأخذت أنتفض من شدة الرهبة. لكن كبيرهم قال لي لا تخف لن نضرك حتى تدان. وعند سكون نفسي قلت ماذا عملت أنا ؟ فقال لي أنت ضربت ابننا هذا وقد كان معصبا وهو ملقى على فراش. فأنكرت ذلك فقال لي تذكر زين اليوم الصبح. فقلت إنني ضربت قط اسود سرق اودامنا ليومين متتالين. فقال أنت متأكد من هذا. فأقسمت له بالله. عندها قام للمصاب وزجره فاقر انه تشكل بشكل قط اسود فغضب عليه ووبخه واخد عليه تعهد أن لا يضرنا أبدا ومن ثم أرجعوني كما أخذوني.


** الراوى يقول : أن امرأة كانت خائفة من الذهاب للحمام بالليل ولم يكن هناك كهرباء فدعت زوجها للنهوض والذهاب معها لكي يكون قريبا من الحمام. وعندما دخلت الحمام أراد أن يمازحها ويخوفها فصاح خذها يا إبريقوه وكان يقصد إبريق الماء المستخدم للطهارة. وانتظر الرجل زوجته لمدة فلم تخرج من الحمام وعند دخوله الحمام لم يجدها. وشاع الخبر ان الجن قد اختطفها حتى احضروا رجل له المقدرة على تسخير الجن فاحضروا الجني وسأله لماذا اخدتها؟ فقال أنا فعلت ذلك بأمر زوجها فهو ناداني وقال خدها يا إبريقوه وهذا هو أسمي فاخدتها. وبالقوة وقراءة القرآن أجبروه على إرجاعها «ورغم عدم تصديقي لهذه القصة لكني اوردتها هنا لشياعها بالمنطقة ».
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصص الجن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منارة الرقاه الشرعيين :: القسم العام :: قسم قصص الجن-
انتقل الى: